ستعيد تساي تأكيد عزم تايوان الكامل على الدفاع عن

ستتعهد رئيسة تايوان تساي إنغ وين بالدفاع عن سيادة الجزيرة وديمقراطيةها في خطاب مهم يوم الأحد ، قائلة إنها تواجه تحديات أكثر تعقيدًا وخطورة من أي وقت مضى ، في وقت تصاعدت فيه التوترات مع الصين.

تعرضت تايوان الديمقراطية ، التي تطالب الصين بإعطائها أراضيها ، لضغوط عسكرية وسياسية متزايدة من بكين ، والتي تضمنت هذا الشهر أربعة أيام متتالية من التوغلات الجماعية من قبل القوات الجوية الصينية في منطقة تحديد الدفاع الجوي التايوانية.

للحصول على أحدث العناوين ، تابع قناتنا على أخبار Google عبر الإنترنت أو عبر التطبيق.

وبحسب موجز لخطابها بمناسبة العيد الوطني يوم الأحد ، كما وصفه مصدر مطلع على محتواه لرويترز ، ستقول تساي إن تايوان في الخطوط الأمامية للدفاع عن الديمقراطية وتواجه تحديات معقدة وخطيرة غير مسبوقة.

ستعيد تساي تأكيد عزم تايوان الكامل على الدفاع عن نفسها والحفاظ على السلام والاستقرار الإقليميين ، كما تؤكد على أن تايوان لن “تتقدم بتهور”.

ولكن عندما يتعلق الأمر بسيادة تايوان ، فلا يمكن أن يكون هناك تراجع ، كما تقول.

وفي حديثه في وقت سابق يوم السبت في بكين ، تعهد الرئيس الصيني شي جين بينغ بتحقيق “إعادة التوحيد السلمي” مع تايوان ولم يشر بشكل مباشر إلى استخدام القوة بعد أسبوع من التوترات مع الجزيرة التي أثارت قلقًا دوليًا.

ردت تايوان بغضب على الخطاب ، قائلة إن أهالي تايوان فقط هم من لهم الحق في تقرير مستقبلهم ، وشجبت التكتيكات الصينية القسرية.

ترفض الصين التحدث إلى تساي ، التي أعيد انتخابها بأغلبية ساحقة العام الماضي على وعد بالوقوف في وجه بكين ، معتقدة أنها انفصالية.

يقول تساي إن تايوان دولة مستقلة تسمى جمهورية الصين ، اسمها الرسمي.

لقد جعلت من تعزيز دفاعات تايوان حجر الزاوية في إدارتها لتمكينها من تشكيل قوة ردع أكثر مصداقية للصين التي تكثف برنامج تحديث طموح لجيشها.

أمضت تساي مساء السبت في حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني في قاعدة هسينشو الجوية في شمال تايوان ، حيث شكرت القوات المسلحة على جهودها للدفاع عن الجزيرة.

By admin